النساء العربيات بين الذكرى الأولى للربيع العربي واليوم العالمي للمرأة

7 مارس 2012

مرت سنة على قيام ثورة الياسمين التونسية التي هبت نسائمها القوية لتطيح أقوى الديكتاتوريات بالعالم العربي وتغيرالخارطة السياسية بالمنطقة والعالم, ومن أهم الأسباب التي انتفضت من أجلها الشعوب العربية  إسقاط الظلم والاستبداد والبحث عن الحرية والحق الإنساني في حياة كريمة, وهي نفس الأسباب التي جعلت آلاف النساء يخرجن بمدينة نيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية احتجاجا على أوضاعهن الغير إنسانية والمطالبة بحقوقهن السياسية  ودلك في 8 من مارس/أدار 1908 ليصبح هدا  التاريخ بعد دلك عيدا عالميا للمرأة تحتفل به معظم دول العالم.

كانت المرأة العربية شريكا أساسيا في الثورات والتضحيات

لعبت المرأة العربية دورا بارزا في هدا الربيع العربي سواء في الخطوط الخلفية أو الأمامية حتى في المجتمعات الأكثر محافظة, فكما كان للنساء العربيات حضورا وراء الحواسيب في الشبكات الاجتماعية الالكترونية التي لعبت دورا في انطلاق شرارة الثورات العربية كان لهن نفس التواجد على الأرض في الميادين والمسيرات الاحتجاجية والتعرض إلى القتل بالرصاص الحي والاعتقال و التعذيب والاغتصاب, وقد برزت العديد من الأسماء لناشطات وثائرات عربيات ستخلد أسماءهن لما لعبن من أدوار مهمة كالمدونة التونسية لينا بن مهني الحائزة على عدة جوائز دولية و اليمينية توكل كرمان التي قادت أول المظاهرات في حرم الجامعة ضد حكم علي عبد الله صالح وهي أول امرأة عربية تحوز جائزة نوبل للسلام, وبالبحرين ظهر اسم المدونة زينب الخواجة التي أضربت عن الطعام احتجاجا على ضرب زوجها وإلقاء القبض عليه والمطالبة بالديمقراطية, وفي طرابلس بليبيا ظهرت إيمان العبيدي لكي تعلن أمام كاميرات الصحافة العالمية أنها تعرضت للاغتصاب من قبل حوالي 15 فردا من أفراد القوات الموالية للقذافي, وقد كسرت بهذا التصريح أهم الطابوهات بالمجتمعات العربية, وبمصر سحلت النساء بالميدان وتعرضن إلى أبشع أنواع الإهانةوقد كانت أبرز الصور لفتا للانتباه تعريت وركل محتجة من قبل الجيش المصري.

هل أصبح الربيع العربي خريفا على المرأة العربية

ربما الرجال الذين رحبوا بوجود النساء في الشارع ليتظاهرن من أجل الحرية لم يرحبوا بوجودهن بعد ذلك في البرلمان والوزارات ومجالس الإدارات الحكومية, وقد بدا هدا جليا على حقوق المرأة في العالم العربي, بعد نتيجة الانتخابات الأخيرة التي عرفتها مصر وتونس والمغرب والتي انتهت بفوز الأحزاب ذات التوجه الإسلامي وصعودهم بقوة للمراكز العليا في البلاد وتوليهم السلطة، فرغم فوز المرأة التونسية بنحو 27 % من مقاعد المجلس التأسيسي ، فإنها لم تمثل في الحكومة بأكثر من وزيرتين وكاتبة دولة, أما مصر فقد ألغت نظام الكوتة ولم تضع بديلا له فجاءت تمثيلية النساء في البرلمان المصري الجديد أقل من هزيلة.

أما في المغرب فتم  خلق قانون جديد لانتخاب مجلس النواب خصص لائحة للنساء بـ 60 مقعد و طني و بهذاشكلت نسبة النساء البرلمانيات 16 بالمائة وهي نسبة هزيلة وبعيدة  حتى عن الثلث“.مما يعتبر خرقا سافرا  للدستور الذي صادق عليه المغاربة في استفتاء شعبي في الأول من يوليو/تموز من السنة الماضية، باعتباره أسمى قانون بالبلاد و الذي ينص على مبدأي المساواة والمناصفة  في المادتين 19 و30، وعلى التزام الدولة باتخاذ التدابير بما فيها التشريعية لتفعيل هاتين المادتين, أما الحكومة المغربية الجديدة فقد قدمت وزيرة واحدة أسندت لها وزارة التنمية الاجتماعية والأسرة والتضامن, مما جعل العديد المتتبعين  يعبرون عن استنكارهم وعلى رأسهم الجمعيات النسائية بالمغرب التي خرجت ببيان عبرت فيه عن قلقها وتخوفها لهذه البداية السلبية، و حملت المسؤولية لهذا التراجع الخطير، الذي مس أحد الحقوق الإنسانية الأساسية للنساء، إلى أحزاب الأغلبية المشكلة للحكومة .

هل يتعارض الإسلام مع الحقوق السياسية للمرأة

إن الباحث في تاريخ الإسلام سيجد أن هدا الدين عندما ظهر غير كثير من المفاهيم و أعطى المرأة المسلمة الكثير من الحقوق التي لم تكن لتدركها من قبل, فسورة النساء في القران الكريم  يمكن أن تعتبر ميثاقا لحقوق المرأة نزل قبل 14 قرنا, فعدد الآيات في باب قضاء الإسلام على التفرقة بين النوع الاجتماعي ومساواة الرجل والمرأة في الإنسانية متعددة وكثيرة, لقد أعطى الإسلام المرأة حقوقا سياسية تتجلى في حقها في البيعة والشورى والحسبة و الأمان والنصيحة و الأجار والعمل وأن أحدا من الفقهاء لم يجعل لأي أحد أي ولاية على المرأة في عملها وكسبها المشروع وبالتالي  فممارسة الحقوق السياسية الآن في صورتها المعاصرة أصبحت نوعاً من الأعمال التي يقوم بها الرجال والنساء على حد سواء ومن ثم فان المرأة مخاطبة بها شأنها في ذلك شأن الرجل.

إن الأحكام الشرعية المتعلقة بنظام الحكم والدولة تدخل في إطار الاجتهاد الذي يمكن أن يتغير بتغير المكان و الزمان لان تلك الأحكام ليست مبنية على أدلة قطعية من حيث الدلالة والثبوت, و بهذايعتبر كل جدل ما يزال قائما بخصوص شرط الذكورة لممارسة الحقوق السياسية هو خطاب بعيد عن الإسلام ومجحف في حق النساء العربيات الثائرات اللاتي لعبن دورا رئيسيا في الانتفاضة التي كانت بداية للربيع العربي.

هند السباعي الإدريسي

Advertisements

سكان الارض عائلة واحدة كبيرة

23 أبريل 2011

كم قبيلة في المغرب امازيغية ولسانها امازيغي يطلق عليها قبيلة شريفة؟على الفايس بوك وجدت شخص يسب العرب والدي ينتسب الى العرب؟اثارني اسمه مولاي فلان ايت لحسن وكان يتفاخر بانه امازيغي قح.

شيئ جيد ان يتفاخر الانسان بنفسه ونسبه ولغته. سالته لمدا بداية اسمك بمولاي؟ لم يجبني مباشرة, كررت السؤال فقال لي لاني من العائلة العلوية واسترسل في سب العرب………….لن يجد اي شخص اي صعوبة في معرفة  اصل كل قبيلة في المغرب لان للجميع زوايا و اغلب المغاربة يعرفون اين يوجد  قبر جدهم الاكبر كل المناطق بدون استثناء ونادرا ما تجد مغربي لا يعرف  نسبه واسم جده الاكبر

في المغرب لا يوجد اي عربي 100/100 لان العرب عندما دخلوا المغرب تزوجوا من امازيغيات  كالمولى ادريس الاول ومولى علي الشريف وبالتالي الدماء اختلطت هناك امازيغ لا يعرفون العربية كما ان هناك عرب اصبحوا امازيغ ولا يعرفون العربية انها مسالة قرون كما ان للمغاربة دماء فينيقية ايضا وقد كانت هناك دراسة علمية قامت بها مجلة  ناسيونال جيوغرافي سوسايتي  والدكتور اللبناني بيير زلوعة لتحليل الحمض النووي لسكان البحر الابيض المتوسط,  كلنا اولاد ادم ومسالة هدا عربي هدا فارسي هدا لا اعلم من اين هي اشياء مع احترامي للجميع تافهة خاصة ان العلم اتبت هدا كما اثبته القران الكريم من 1400 سنة العالم الان يتكتل و يصبح قوة والغرب اتجه نحو الجمع بين الاعراق وحتى الاديان ونحن نتوجه الى هاوية سحيقة اسمها  هدا سني هدا شيعي هدا فستقي  وهدا قوقي اتمنى ان يفهم العرب ان هده النقاشات هي ايضا نوع من التخلف الثقافي الديكتاتوري ادا اردنا التغيير ونحن في وقت الثورات علينا القضاء على هدا التفكير…لانه مضيعة للوقت .

المغرب والمغاربة هم عائلة وقبيلة كبيرة جدا فسكان الصحراء من العلميين مثلا جدهم هو مولاي عبد السلام العلمي المدفون في جبل العلم بالشمال في منطقة جبالة وبالتالي سكان الشمال هم ابناء عمومه مع سكان الصحراء المغربية, والعلميين عائلة كبيرة جدا موجودة في فلسطين والاردن وكل الشرق الاوسط, كدلك عائلة السباعيين موجودة في الصحراء المغربية الى موريتانيا وفي مناطق مثل دكالة وحوز مراكش الى سوريا وغيرها من الدول المشرقية وهكدا ربما دكرت اسم لعائلتين لكن يوجد العشرات و اي بحث بسيط لاي شخص حتى لو لم يكن مختص في الانساب سيفهم اننا عائلة كبيرة وتمتد هده العائلة الى كل العالم لنصل الى ادم عليه السلام

للاسف هناك من اصبح يستهزئ حتى من الحديث على علم الانساب ويصف انه ضد حقوق الانسان وما شابه  يريدون محو التاريخ والثقافة وهدا خطأ كبير جدا, ان البحث في الانساب يوصل الشخص الى حقيقة ان كلنا واحد وليس العكس ومن يفكر في العكس هو انسان اناني وديكتاتوري, في امريكا يوجد برنامج يختص في الانساب ولم نسمع احد دكر انه  يفرق بين البشر؟ ان وجود الانسان على وجه الكرة الارضية يعود لملايين السنين ومستحيل ومن غير المنطقي ان يحدد الشخص عرقه لانه اصلا لا يوجد شيئ اسمع عرق لان شجرة عائلتنا واحدة وهدا مثبوث علميا. في نظري العرق هو مجموعة من البشر عاشت في مكان معين تتحدث لغة معينة وتمارس عادات وتقاليد معينة ولا علاقة للعرق بالتركيبة الجينية

الى كل من يتشدق انه ديمقراطي ويريد التغيير فيناقض نفسه ويتحدث ويصنف المواطنين الى فئات بحجة العرق كما هو حاصل في المغرب اليوم من قبل البعض هدا ريفي وهدا صحراوي والاخر امازيغي وعربي لم اسمع يوما اجدادي يرددون مثل هدا الكلام, بل وصل بعضهم الى تسمية من هم من العرب المغاربة لاجئين ويطلبون منهم المغادرة…لم نسمع هدا حتى من اوروبا وامريكا التي استقبلت فقط ثلاث اجيال او اربع من المهاجرين اصبحنا نسمع هدا في المغرب ارض التعايش والسلام وفي زمن الثورات والتغيير الى الديمقراطية… ؟؟؟وهدا حاصل في كل الدول العربية تفرقة دينية طائفية وعرقية, هل هدا هو التغيير الدي يريده الشباب العربي؟ هل من اجل هدا تقدم الارواح ويموت شباب في عمر الزهور وتخرج المسيرات؟ادا لم نتخلص كشباب ونعمل على القضاء على هده الفتنة وهده الافكار الهدامة والسخيفة فلا تنتظروا التغيير,  في الغرب يتعايش اليوم كل الاعراق والديانات ومن يفصل بينهم   القوانين الجاري بها العمل وليس العرق او الدين  

باختصار كلنا من ابونا ادم وامنا حواء واي كلام غير هدا هو سخافة وتفاهة..والغرض منه يكون سياسي فقط

للتوضيح المقصود بالعرب المنطقة العربية وهدا النعت يعود للغرب وايام الاستعمار وليس لمن هم من اصول عربية 

 الشريف/قبيلة شريفة  :ولقب مولاي وسيدي للرجل او للمراة لالة يطلق في المغرب على من يعود نسبه للنبي محمد عليه الصلاة والسلام, وحتى لو لم تطلق الالقاب تكون معروفة كل القبائل والمناطق التي يعود نسبها للنبي محمد عليه افضل الصلوات وهي قبائل عربية / عروبية او ريفية او سوسية او اطلسية او جبلية او صحراوية..

 


%d مدونون معجبون بهذه: